كلية الآداب | جامعة دمياط

أرشيف الأخبار

رئيس الجامعة يتفقد منشآت الجامعة و معاملها و ورشها بمدينة دمياط

17-01-2023 13
تفقد صباح اليوم الثلاثاء 17 يناير الأستاذ الدكتور السيد محمد دعدور رئيس الجامعة منشآت الجامعة و معاملها و ورشها بمدينة دمياط.  و كان فى استقبال سيادته الأستاذ الدكتور حاتم إدريس عميد كلية الفنون التطبيقية و الأستاذ الدكتور حسام السيد وكيل الكلية لشئون خدمةالمجتمع و الأستاذ الدكتور نجلاء طعيمة وكيل الكلية للدراسات العليا و الدكتور أحمد الطنطاوى مدير مطبعة الجامعة، و العقيد محمد شلاطة مدير الأمن الإدارى بالجامعة و عدد من الإداريين. 
 
و فى بداية اللقاء تناقش رئيس الجامعة مع عميد الكلية حول سير الاختبارات و الكنترولات فى مرحلتى البكالوريوس و الدراسات العليا، ثم توجه لتفقد المعامل و الورش و أشاد بحسن توظيف الماكينات الجديدة بورشة النسيج و شاهد بعض من منتجاتها.
 
 
كما تلقى رئيس الجامعة  تقريرا من الكلية يسر الجامعة كلها و هو وجود تواصل و اتفاق بالأحرف الأولى مع شركة مصنع الغزل و النسيج بدمياط صاحبة السمعة الكبيرة، حيث سيبدأ تشغيل المصنع بفكر جديد و تخطيط متميز ، و سيستعين المصنع بخريجى قسم النسيج بجامعة دمياط، علما بأن رؤساء الأقسام بالمصنع هم خريجين من ذات القسم بجامعة دمياط،  مما يؤكد على ارتباط برامج الجامعة بمتطلبات المجتمع و احتياجاته، و أفاد رئيس الجامعة فى هذا الشأن بأن الجامعة تفتخر بخريجيها فى كل المناصب المشرفة، كما صرح أن التجارب و نتائج الأبحاث و المشروعات البحثية ستكون خير داعم لتطوير العمل بمصنع الغزل و النسيج و فى خدمته، و أفاد رئيس الجامعة بأن أحد أدوار الجامعة أن تكون مرصدا للمشكلات و طرح الحلول العلمية لها و أن تكون بيت للخبرة و مصدرا ملهما للتنوير الثقافى، و أن كلية الفنون التطبيقية بموقعها هذا على ضفاف النيل هى بمثابة بوابة حضارية لمدينة دمياط أرض الأدباء و الشعراء و المفكرين و العلماء. 
 
ثم انتقل رئيس الجامعة لمطبعة الجامعة و تفقد الماكينات الجديدة بها و التقط بعض الصور التذكارية مع العاملين بالمطبعة و الجارى تحديثها تدريجيا لتفى بمتطلبات الجامعة من مطبوعات، على أن تفى فيما بعد باحتياجات المجتمع المحيط بالجامعة الراغبين فى الطباعة بمطبعة الجامعة الأميرية، و بشكل رمزى قام رئيس الجامعة بقص مجموعة من الأوراق باستخدام أحدث ماكينات القص الرقمية.
 
و فى نهاية الزيارة صرح رئيس الجامعة بأن الجامعة لم تتقدم بشكل أثار الإعجاب داخل المجتمع الجامعى بمصر من فراغ، بل بسبب الجهود المتكاملة لفرق عمل وطنية، مخلصة فى عملها و بسبب علماء يعملون فى صمت و كبرياء، كما أصبح التنافس بين الزملاء إيجابيا و فى صالح الجامعة.
لمزيد من الصور اضغط هنا
 

 

يسعدنا فى كلية الآداب مشاركتكم بإرسال ملاحظاتكم عبر البريد الإلكترونى

artsdqua@muqac.net